أول الطريق في النهضة النسوية في العراق لصبيحة الشيخ داود

صدر كتاب« أول الطريق في النهضة النسوية في العراق »،لصبيحة الشيخ داود في آذارعام 1958 في بغداد – مطابع الرابطة-  وهو يعد أول كتاب نسوي في العراق. إن المؤلفة صبيحة الشيخ احمد داود (1915-1975) رائدة النهضة العراقية  وأول طالبة جامعية مسلمة في العراق كما أنها أول طالبة في كلية الحقوق بجامعة بغداد وكذلك أول محامية عراقية.  في هذا الكتاب الذي نقدمه هنا ملخصا، تحلل المؤلفة هذه النهضة منذ بداياتها أواخر القرن التاسع عشر وتطورها حتى سنة إصدار ذلك الكتاب عام 1958.

تنحدر صبيحة الشيخ أحمد داود من أصول عائلية مهمة ومؤثرة في تاريخ العراق : فوالدها الشيخ أحمد داود كان وزيرا للأوقاف عام 1928 وعضوا في البرلمان العراقي كما أنه لعب دورا بارزا في مناهضة الاستعمار البريطاني على العراق أثناء مشاركته في ثورة العشرين. أنضم إلى صفوف شخصيات لامعة في الحركة الوطنية العراقية كالشيخ يوسف السويدي وجعفر ابو التمن والسيد محمد الصدر. أما والدتها نعيمة سلطان حميدة فهي شخصية بارزة  وإحدى النساء اللواتي أسسن أول جمعية نسوية عراقية.

يبتدأ الكتاب بمقدمة للأستاذ منير القاضي الذي كان وزيراً سابقاً للمعارف  ورئيساً للمجمع العلمي العراقي كما أنه أستاذاً للمؤلفة في كلية الحقوق. استعرضت صبيحة عبر فصول الكتاب السبعة عشرة مشاركة المرأة في ثورة العشرين وتقدم النساء العراقيات في مجال التعليم  والثقافة والعمل وما تلاها من تأسيس جمعيات نسائية تهتم بمكافحة الأمية ، ومن ثم مشاركة المنظمات والجمعيات السياسية النسوية  بالمؤتمرات القومية العربية وما تمخض عنه ذلك من المطالبة بالحصول على كامل الحقوق السياسية للمرأة العربية.

اختمرت فكرة تأليف « أول الطريق » عند صبيحة إثر إلقائها محاضرة يوم 19 آذار 1956  ، بدعوة من عميد دار المعلمين السابق خالد الهاشمي ، بعنوان « ملامح من النهضة النسوية « . أدركت من خلال اهتمام الجمهور بمحاضرتها ضرورة كتابة تاريخ للنهضة النسوية وتسجيل ملامحها على يد إحدى ممثلاتها والشاهدات عليها كي لا ينسى هذا التاريخ وحتى يستلهم منها الباحثون والمؤرخون والناشطون في المستقبل.

Bagdad, faculté de Droit (1936)


إن  أول الطريق من الكتابات التي ألفت في إطار مشروع النسوية التي تركز على كتابة التاريخ من « منظور » نسائي أو نسوي  وتطمح إلى إضافة التاريخ النسائي إلى التاريخ الرسمي أو بالأحرى الذكوري الذي تجاهل المرأة  ووضعها على هامش التاريخ . فساهمت صبيحة الشيخ داود في تسجيل النهضة النسوية في العراق فكتابها لا يختصر بصفة السيرة الذاتية بل يشغل حيزا في تراث النسوية العربية في عصر النهضة.


Vous aimerez aussi...